التكنـــولوجيـــــــــا

الأدوات التي توسع إمكانياتنا

استجواب المريض عن شكاويه والملاحظة السطحية للعين والجفون كانت هي طريقة الطب الوحيدة للتشخيص في الزمن الماضي. حاليا مازال الاستجواب مهمّا، لكن الاستكشاف بمساعدة الآلات وسّع مئات المرات المعلومات التي يمكن الحصول عليها عن المريض، وبمن ثمّ، قدرتنا على معرفة المرض وعلاجه. وبالتالي، فهما الأداتان للتشخيص.

نظامان سمحا أكثر بذلك التطور التكنولوجي: علم البصريات والإعلاميات. إذ بهما يمكن الحصول على الصور وإنجاز القياسات التي تعالج رقميا. كما أن الأنظمة المادية الأخرى مفيدة أيضا مثل الموجات فوق الصوتية في التقاط الصور .
وعند حلول ساعة العمل: فهما الأداتان للعلاج.

طورت الأنظمة الميكانيكية جراحة العيون في  20 عاما الأخيرة، مثل استحلاب العدسة   facoemulsificación في جراحة الساد ( الكاتراكت) أو جراحة استئصال الزجاجية vitrectomía في جراحة تصحيح النظر وشبكية العين.
تطبيق أشكال متعددة لليزر Láser شكل التقدم الثاني الكبير: تخثر الشبكية الضوئيfotocoagulación retiniana ، التفتيت التصويري ياغ fotodisrrupción YAG   للقزحية أو كبسولة العدسة أو اجتثاث القرنية في جراحة تصحيح النظر.
تشكل الأدوات الاصطناعية ثالث أكبر مجموعة من التقدم  في الجراحة، خاصة في مجال العدسة داخل العين، البدائل الزجاجية أو زراعة صمامات الزرق (الجلوكوما أو المياه الزرقاء).

: 01/01/2012 / : 25/06/2024

يمكننا مساعدتك؟

اتصل الآن

الخطوة 1 من 2
الخطوة 2 من 2

الغرض: يتم استخدام المعلومات المرسلة فقط للرد على طلبك